"أفكارك مستقبلنا" شعار لهيئة الملكية الفكرية احتفاءً باليوم العالمي للملكية الفكرية

  • الثلاثاء 24 أبريل 2022
  • 02:05 PM

 

 

الملتقى / الرياض

 

تشارك الهيئة السعودية للملكية الفكرية دول العالم الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية والذي يصادف 26 أبريل من كل عام، وذلك بهدف التوعية بالملكية الفكرية والدور المهم في تشجيع الإبداع وتعزيز الابتكار القائم عليها.

 

واختارت الهيئة هذا العام شعار " أفكارك مستقبلنا "، بهدف تحفيز المبدعين، وتأكيد أن إبداعات شباب وشابات الوطن تسهم في بناء مستقبل أفضل، من خلال استعراض الإنجازات والقصص الملهمة في مجالات الملكية الفكرية لفئة الشباب، وتعظيم أثرها، بالإضافة إلى العديد من الفعاليات التوعوية في مختلف مناطق المملكة.

 

من جانبه أوضح الرئيس التنفيذي للهيئة الدكتور عبدالعزيز بن محمد السويلم أن الهيئة تسعد بتقديم خدماتها بهدف دعم المبدعين في مجالات الملكية الفكرية، ومن أبرزها خدمة العيادات الاستشارية للملكية الفكرية، والتي تهدف إلى تكوين قناة تواصل مستمرة مع المبدعين، حيث استفاد منها حتى الآن أكثر من 1200 مستفيد، بالإضافة للبرامج المقدمة من أكاديمية الملكية الفكرية والتي بلغ عدد المستفيدين منها أكثر من 8500 مستفيد حتى الآن.

 

وأكد السويلم أن الهيئة ستسهم هذا العام بنشر الوعي بين أفراد المجتمع في المملكة تحت شعار "أفكارك مستقبلنا"، بالتعاون والتكامل مع القطاعين العام والخاص، وهي رسالة للشباب والشابات الذين هم مستقبل وطننا، ومن خلال رؤية قيادتنا التي تسهم في دعم الشباب وتشجيعهم، من خلال إطلاق مبادرات وإستراتيجيات تقودنا إلى مستقبل طموح بإبداع أبناء الوطن، وبيّن أن الشبكة الوطنية لمراكز دعم الملكية الفكرية إحدى مبادرات الهيئة بالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية تستهدف الجهات العاملة في منظومة الابتكار، ضمن القطاعات الصحية والأكاديمية والحكومية وغير الربحية وقطاع الأعمال، وذلك لتيسير وصول المبتكرين والمخترعين للمعلومات التقنية، والخدمات ذات الصلة، ودعم توليد واستخدام أصول الملكية الفكرية وإدارتها، والتي وصل عدد أعضائها إلى 43 جهة من مختلف القطاعات.

 

وفي سياق ذي صلة أعلنت الهيئة عن صدور التقرير الإحصائي لمعلومات الملكية الفكرية، والذي أظهر نموًا في عدد الطلبات المودعة في الهيئة خلال عام 2021م، مقارنة بالعام الماضي حيث ارتفعت طلبات براءات الاختراع المودعة بنسبة %11، وطلبات تسجيل العلامات التجارية بنسبة %26، كما شهدت طلبات تسجيل النماذج الصناعية نمواً بنسبة 48% والتسجيل الاختياري لمصنفات حق المؤلف بنسبة %57، كما شهد هذا العام إصدار أول وثيقتين في تاريخ المملكة لحماية التصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة.

 

يذكر أن المنظمة العالمية للملكية الفكرية والدول الأعضاء يشاركون في الاحتفال بهذا اليوم من خلال إطلاق فعاليات ومبادرات تسلط الضوء على الشباب وإبداعاتهم بهدف تشجيع أفكارهم وابتكاراتهم،

 

وكانت المملكة قد انضمت إلى المنظمة العالمية للملكية الفكرية كعضو في عام 1402هـ، الموافق 1982م، وتشترك الهيئة السعودية للملكية الفكرية بعضويتها لمواكبة المستجدات في مجالات الملكية الفكرية المختلفة، مما ينعكس بمردود إيجابي على أنشطة الملكية الفكرية في المملكة.

 

 

 

 

اشترك الآن في النشرة الإخبارية

نشرة اخبارية ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني يومياً

العوده للأعلي