الماسة ايقونة الخيل العربية

الماسة ايقونة الخيل العربية

  • الأحد 28 فبراير 2021
  • 11:33 PM

الدمام : عائشه الشيخ

تعتبرالفروسية إحدى أهم الثقافات في الجزيرة العربية ورمز من رموزها حيث عاش الأجداد علاقة جميلة بين الخيل ومالكها ماجعل الشعراء يبدعون في وصف الخيل هياما بها ويمفاتنها، وفي ضل انتشار الرياضات ودعم الدولة اعزها الله للرياضة وخاصة الفروسية وتربية الخيول اصبح هناك نوجه ووعي لدي الكثير من ابناء المملكة وتوسع ألأهتمام بالخيل لدى شريحة كبيرة من الناس بأختلاف طبقاتهم وثقافاتهم.

ويعتبر “مربط الماسة” صورة مشرفة لأهتمام السعوديين بالمرابط والخيل حيث ابتداء مالك المربط الاستاذ / ممدوح السريع حديثة مرحبا بفريق “صحيفة الملتقى الإلكترونية” بعبارة #مستمرون- بحذر، سائرون وفق رؤية المملكة 2020 التى تدعو إلى الأهتمام بالرياضة وتأهيل السعوديين في جميع النواحي الرياضية وهاذا ما يحرص عليه مربط الماسه من حيث إستقطاب الكفاءات السعودية من المدربين كما إنه يولي المرأة إهتمام بالغ سواء من حيث عدد المدربات السعوديات، او المتدربات وتخصيص أيام خاصة بالنساء يتواجدن بحرية وخصوصية  تامه لممارسة ركوب الخيل او التدرب على ركوب الخيل.

كما أشاد الاستاذ/ ممدوح بالامكانيات  والعناية الصحية  الفائقة التي يوليها “مربط الماسة”، للعناية بالخيال سواء من حيث خيول الإنتاج او خيول التدريب.

 واضاف السريع إن المربط يحرص على إقتناء الخيل العربية الأصيلة مماساهم في الحصول على عدة يطولات رياضية إضافة إلى أهتمام المربط بسلالات الجمال وتخصيص  المدربين المؤهلين للعناية بالخيول وابرازها للمنافسات الرياضية.

 والمح الاستاذ/ ممدوح السريع ألى إن مشاريع المرابط مكلفة جدا وتحتاج الى بذل الكثيرمن الجهد والأهتمام إضافة الى الخبرة والدراية باسس التعامل مع الخيل والمهارة والصير ليخرج ملاك الخيول في النهاية بحصيلة من الخيول والسلالات في شتى المجالات سواء السباقات او الجمال او الانتاج .

وفي ختام الزيارة تجول فريق صحبفو الملتقى الألكترونية في ارجاء المربط للتعرف على الاقسام والطرق والأساليب المتبعة في تدريب الخيل، وللمتدربين صغار وكبار

اشترك الآن في النشرة الإخبارية

نشرة اخبارية ترسل مباشرة لبريدك الإلكتروني يومياً

العوده للأعلي